البحث في الموقع
  • العربية
  • English
  • Français
من نحن

المجموعة العربية لرصد الاعلام ، جمعية مسجلة حسب القانون التونسي،  بعد الثورة، بتاريخ 15 مارس 2012
هي جمعية مستقلة، لها شركاء من منظمات  من العالم العربي التي تنشط في مجال الإعلام و حقوق الإنسان.
تهدف هذه المجموعة إلى ترقية حرية التعبير و الرأي، من خلال التزويد بمصادر لها مصداقية، حول المشاكل  و التطورات الخاصة بوسائل الإعلام في المنطقة.  يتبادل الأعضاء تجاربهم بشكل يسمح لهم بتحقيق أهدافهم بشكل فعال، في إطار المرجعية الدولية الخاصة بحقوق الإنسان.
ولدت هذه المجموعة سنة 2004 منذ تحقيقها لمشروع دعمته المنظمة الدانمركية ، المنظمة الدولية لدعم الإعلام، و منظمة المجتمع المفتوح.
ففي هذا المشروع، رصدت منظمات من كل من البحرين، وفلسطين،ومصر، ولبنان، وتونس، التغطية الإعلامية للانتخابات الرئاسية في تونس. أدت هذه التجربة الايجابية للقيام بنشاطات مماثلة في بلدان عربية أخرى، مما أفضى إلى تشكيل شبكة من منظمات المجتمع المدني، اتخذت تسمية “المجموعة العربية لرصد الإعلام”.
كان الهدف الأساسي لهذه المجموعة، هو رصد الانتخابات في العالم العربي، خاصة   موقف، وتحيز و مهنية الصحافة المكتوبة والإعلام المسموع و المرئي. و إلى هذا اليوم، نجحت المجموعة في رصد الإعلام في الفترات الانتخابية في كل من الجزائر، ومصر، والأردن، ولبنان، والمغرب، وفلسطين، وسوريا، وتونس، واليمن، والسودان.
في مارس 2011، تأسست المجموعة كمؤسسة رسمية، تتخذ من تونس العاصمة مقرا لها. قررت المجموعة و بالإضافة لرصد الإعلام في الانتخابات، توسيع مجال عملها ليشمل رصد قضايا أخرى هامة لها تأثيرها في مسارات التحول الديمقراطي في البلدان الأعضاء بالمجموعة.
وقد سجلت الجمعية رسميا  حسب القانون التونسي بتاريخ 15 مارس 2012.
تضم المجموعة العربية لرصد الإعلام 17منظمة، من 11بلدا من بلدان العالم العربي. وتتشكل من مجلس إدارة يضم سبعة أعضاء-07-. يكلف مجلس الإدارة في عهدته بتطوير المشاريع المتفق عليها من قبل الأعضاء في جمعيتهم العمومية السنوية. كما تقوم إدارة تنفيذية بتسيير شؤون المجموعة.
من أجل معلومات أكثر عن المجموعة، ابعثوا برسالة أو زوروا موقعنا :
www.awgmm.org

اشترك في رسائلنا الإخبارية

استطلاع رأي

كيف تجد موقعنا الجديد؟

اسم المستخدم

أحدث التعليقات

لا تعليقات.