البحث في الموقع
  • العربية
  • English
  • Français
تقرير رصد خطابات الحقد والكراهية في وسائل الاعلام التونسية
-A A +A

يسعى هذا التقرير للكشف عن واحدة من أهم المعوقات التي تحول دون تغير طبيعة الإعلام التونسي، وتحوله من  إعلام دعائي مرتبط سياسيا – لعشرات السنين - بمماراسات إعلامية غير مهنية؛ فرضتها عليه المؤسسات السياسية، إلى إعلام مهني تحكمه قواعد ممارسة المهنة وأخلاقياتها، وتلزمه على احترام مسؤولياته الاجتماعية تجاه المجتمع. وتزداد أهمية هذا التقرير كونه يأتي في سياق سياسي تونسي استثنائي؛ نعني في إطار التجاذب الإعلامي والسياسي، غير المسبوق، الذي تشهده تونس ومحاولات إجهاض تجربة الانتقال الديمقراطي، تماما كما هو  الحال في مصر، التي يعطي إعلامها، يوميا، أسوأ الأمثلة في مجال نشر الحقد والكراهية.

اشترك في رسائلنا الإخبارية

استطلاع رأي

كيف تجد موقعنا الجديد؟

اسم المستخدم

أحدث التعليقات

لا تعليقات.